قصص عن النجاح بعد الفشل

(اسمحوا لي أتكلم المرة دي بالعامية علشان الفكرة توصل أكتر للقارئ.)

  قصص نجاح بعد فشل طويل 

و شخصيات تحدوا الفشل

هو الفشل بيدي باور بدل الانهيار والاحباط والاكتئاب؟

أيوة الفشل قوة وبيحفز كمان!

تعالى نبدأ من الأول بس ونصحح مفهوم عشان توصل للنتيجة الصح!

أنواع الفشل في الحياة

فشل حقيقي وفشل غير حقيقي

الفشل الحقيقي

 هو استمرار الإخفاق لاستخدامك نفس الطرق ونفس العقلية

ونفس الأفكار!

نعم يا صديقي ذلك ليس فشل فقط بل وإهدار للوقت والمال!

إذا كنت غير مرن وتصحح الأخطاء فلا تكمل القرائة أو المشاهدة لأنك يا عزيزي بحاجة لتعديل أفكارك وطرقك أولًا في المحاولات!

الفشل غير الحقيقي

أما الفشل الغير الحقيقي فهذا ما سنتاوله في هذه السطور...

الفشل هو أول خطوات النجاح… ولكن في البداية دعني يا صديقي نتناول بعض الفاشلين في العالم وأصبحوا أغنى رجال العالم وأصحاب مواقع مشهورة!

قصص نجاح ملهمة

بيل جيتس

صاحب شركة مايكروسوفت له مقولة أنه بينما كان يصنع سيستم برنامج له، فشل العديد والعديد من المرات وأهدر العديد والعديد في الأول ولكن في كل مرة كان يتعلم خطوة صحيحة حتى أنشأ سيستم الويندوز!

جاك ما

صاحب موقع علي بابا والعديد من الشركات. لقد فشل في 30 وظيفة ومن بينها وأطرفها كان متقدم للعمل ف كنتاكي وكان المتقدمين 24 شخص تم قبول 23 شخص وتم رفضه هو!

هارلاند ساندرز

من منا لا يعرف وجبة دجاج كنتاكي الشهيرة :)

الجميل في رحلته أنه بدأها بعد ال65 عامًا ولقد حاول عدة مرات لنشر وصفته وفكرته متخطي رقم 1090 محاولة. وعندما سُئل قال عرفت أكتر من طريقة للتفاوض وعرض منتجي حتى نجحت في ذلك. الان فروع كنتاكي وصلت ل20 ألف فرع حول العالم والشهرة العالمية!

سكوت ادام

رسام كريكاتير مشهور وصاحب سلسلة دلبن المشهورة الكوميكس والتي تنتقد الموظفين وأصحاب المؤسسات. فشل في أكتر من 36 وظيفة ولكنه نجح أن يكون كاريكاتير.


الفشل هو فرصة للبدء من جديد بذكاء أكبر. (هنري فورد)


تعالى بقى نبدأ مع بعض رحلتنا في الفشل الناجح ..

ايوة الفشل الناجح

الفشل هو سلم النجاح

كيف ذلك؟

إن كل محاولة فشل ما هي إلا تعلم لمهارة جديدة أو معرفة جديدة بما تريده

وتحاول الوصول له.

يعني ايه؟

مثلأ أنت هتبدأ مشروع وعندك كل عوامل النجاح ولكن أثناء تنفيذ المشروع أخفقت في نقطة أو اتنين. ببساطة حددهم وركز عليهم. حتلاقي نفسك اتعلمت منهم حاجة تخليك تتجنب الوقوع في نفس الخطأ في المحاولة الجاية. يبقى الفشل سلم للنجاح!


ممكن كمان تقرأ عن المشروع ده وتعرف المحاولات الفاشلة للسابقين لك في المجال وتبدأ من حيث انتهوا هم. وتتعلم من تجاربهم وتجنب أخطائهم.

الحكيم من يتعلم من غيره (مثل صيني)


اجعل أهدافك نظام لحياتك اليومية … يعني ايه؟

الأهداف كمحطات شيء والأهداف كنظام حياة شيء أخر!

برضو يعني ايه؟

في البداية بنحط أهداف وبنسعى ورائها وبنربط النجاح بالوصول للهدف، مش كدة؟

طب نفترض إن الهدف كبير أو الهدف غير محدد ...بالطريقة دي احنا مش بننشغل بالهدف وإنما بننشغل بالاحساس والنشوة الوصول إليه. وبعدين؟ بعد فترة بيصيبنا بعض الملل خصوصًا لو فيه عقبات خارجية ليس لنا يد فيها والمشكلة الأكبر إن السعي لها بيجعلنا لا نرى الفرص العديدة من حولنا لاعتقادنا أنها لا تخدم الهدف. وحتى عند الوصول للهدف تنتهي متعة النجاح لأنك وصلت له!

أمال ايه بقى نظام الحياة لتحقيق الأهداف؟

نظام الحياة هو نظام بيتيح لينا الرؤية بمجال أوسع والاستمرار عليه ويصبح أسلوب للحياة عمومًا ويدفعنا لأخذ الخطوات والطرق ويزيد من المرونة لأن أصبح الهدف هنا متعايش معه لأنه أسلوب حياة...

أفهمك أكتر!

مثلًا أنا وزني 110 كيلو وأريد أن أصل إلى الوزن المثالي وبمجرد الوصول له سيتم الاهمال في التغذية لأني وصلت للهدف خلاص ونجحت!

أما إذا جعلت الهدف هو الصحة المثالية والنظام الغذائي بشكل يومي سأصل للوزن وسأظل محافظًا على وزني الجديد لأن الهدف هو أسلوب حياة لصحة جيدة!

وكمان كدة أنا بتحكم في نفسي وبالتالي أصبح النظام الحياتي وبالتالي تجنبت العوامل الخارجية.

مثال أخر...

نفترض أن هدفك تشتغل في مكان معين ولكن كل عوامل الوصول

ليست بيدك … إذن هناك عوامل خارجية

إنما لو ركزت على تنمية مهاراتك وكمان اكتساب مهارات جديدة فأنت هتكون مؤهل لأي وظيفة وكمان حتزيد من فرصك في النجاح ومش بعيد تشتغل في المكان اللي بتتمناه. أنت بالشكل دة شخص متطور لنفسك ولا تشعر بالإحباط حتى لو قدمت في وظيفة واترفضت. ودة حيخليك عايش في حالة النجاح باستمرار… لأن أسلوب حياتك ناجح!

معنى كدة الأهداف مهمة ولكن ضعها في حيز الفعل الآن...

اجعل الأهداف جزء من استراتيجية كبيرة ... أسلوب حياة متكامل

حوّل الأهداف لأنشطة يومية والفرح بكل مرحلة صغيرة!

اعمل فيد باك لنفسك بمعنى قيم نفسك خلال رحلتك واستراتيجياتك وحدد كل فترة استفدت ايه وأنت فين دلوقتي وأنت بقيت ايه وكنت ايه قبل التقييم.


تعالى بقى كدة نتنقل لحاجة تانية مهمة

وهي زي ما قلت قبل كدة اتعلم مهارة جديدة باستمرار لأن تعدد المهارات

حتساعدك في نجاحك المستمر

تغيير عاداتك ومعتقداتك للنجاح والبعد عن الاحباطات

النجاح هو مجموعة من المحاولات الفاشلة والتعلم منها


تقبل الفشل! يعني ايه ؟؟؟

تقبل الفشل يعني متقعدش تكرر أخطائك وتعترف إنك غلطان وإن فيه مشكلة.. يعني تتحمل المسئولية وبالتالي حتقل المقاومة اللي بتظهر في صورة الإحباط وهدر الوقت بعد كل محاولة فاشلة.

بل قيم المحاولة دي واستخرج منها استفدت ايه، واعرف ايه المهارة اللي اتعلمتها من المحاولة دي.


طب ده يجي ازااااي بممارسة الصبر وإنك تربطها بنظام حياة!

بافتراض انا قررت أعمل نظام حياة غذائي صحي وحاكل أغذية صحية

ومشروبات صحية … ولكن اتعزمت عند صديق وهو ميعرفش بدة، الحل هنا يكون في المرونة وابتدي بالأكل الصحي وبكمية قليلة ممكن أشرب كمية عصائر ومية كتير..

المهم أن حانفذ نظامي ولكن بطريقة مختلفة غير الروتينية بتاعت كل يوم.

محتاج يكون التفكير بعقلانية بمعنى بحدد سياسات وقواعد ليا قابلة للتحقق على أرض الواقع وإذا حدث إخفاق، فيبقى عندي البديل الكافي لتغيير الطريقة (المرونة عامل مهم لزيادة فرص النجاح)


انظر لكل الزوايا

كل محاولة قمت بها لها عدة إتجاهات يجب تقييمها لإعادة النظر فيها لأن كل إخفاق ما هو إلا نجاح بالمدى القريب … وبيساعدنا نتجنب أخطائنا.

ولو التحديات صعبة، ادخلها لأنها المعلم الاول!

أوعى تتجنب التحدي الصعب، فلولا الصعوبات ما كنا عرفنا طريق النجاح.


عرفت بقى إن الفشل له قوة لترتيب حياتك وخلق أسلوب جديد في حياتك وتحطيم المعتقدات وتصحيح المسار!

قوم من كسلك وتسويفك ونومك وحججك، أنت ناجح مش فاشل. اتعلم المهارات وقيّم نفسك حتلاقي نفسك بعد كل تجربة مهاراتك بتزيد وبتعلي من نجاحاتك.

اتعامل مع الاستراتيجية الكبيرة بخطوات واضحة صغيرة.


خلي بالك الكنترول في ايدك أنت بعيدًا عن العوامل الخارجية

أنت النجم وأنت المتحكم!

يومكم جميل ملئ بالنجاحات الكثيرة :))

مقالات أخرى قد تهمك عن الصحة النفسية

مفاتيح تغيير العادات السيئة

كيف أتخلص من الكسل والتسويف؟

حرر نفسك من قيودها

لو ضحيت كتير تعمل ايه

كيف أتخلص من الاضطهاد؟

متى ثقتي بنفسي تصبح غرورًا؟

من أين بدأ الإهمال؟

كيف أعالج نفسي من قيودها

كيف أتصالح مع نفسي وأنا تخين

الدوافع النفسية وراء الإلحاد

أشعر أني ضحية محيطي

خطوات للحصول على ما تريده

خطوات التصالح مع الذات

كيف أعرف نفسي


دمتم بخير وسلام وسعادة :)
أحمد عبدالله
لايف كوتش ومعالج بالطب التكميلي
ومؤسس نفسيكو www.nafsico.com

للتحدث المباشر مع أحمد عبدالله فيما يتعلق بالمقالة:

من خلال مجموعة على الواتس What's up، اضغط هنا:
https://chat.whatsapp.com/BwLeRcS1i680PpgWkArvsm 
من خلال مجموعة على Telegram تليجرام، اضغط هنا:
t.me/Nafsico


للاستفسار عن جلسات الدعم النفسي وعلاج السلوكيات اتصل الآن:
من داخل مصر: 01204900556 / خارج مصر: 201204900556+
أو عبر لينكد إن LinkedIn:
https://www.linkedin.com/in/ahmed-abdallah-317b00174/