لماذا نهمل أنفسنا لغيرنا ؟

الاهمال والاهتمام

الاهمال هو مرض يتفشى في الشخص أولًا قبل أن يهمل عمله إذ يهمل نفسه. فقد عانينا على مدار سنوات ونشاهد بين الوقت والآخر حوادث الإهمال مقترنة بوفيات عديدة نتاجًا طبيعيًا لتراكم الإهمال.

لكن في مقالي هذا سأتحدث على مستوى الشخص في حد ذاته ...

يا صديقي كلنا مهملون!

لما العجب والحيرة فعلاااا كلنا مهملون!

نهمل أنفسنا لغيرنا ….

فالزوجة تهمل في نفسها لأجل أولادها …. والأب يهمل نفسه لأجل بيته وأولاده  …. والأخ الأكبر يهمل في نفسه لأجل أخواته الأصغر …. حتى نحن في أنفسنا نهملها لأجل الآخرين ...

أليست تلك هو الواقع الي نعيشه؟! فلا نهرب منه ولا نضع شماعات ولا نردد عبارات (أصلهم أولادي / ملهمش غيري / مسئولين مني ) كل ذلك جميل ونبيل جدااا ولكن….

لا يعد سببًا لإهمال نفسك ...

الإهمال يقتل كل شئ جميل... الإهمال بداية النهاية لكل حاجة حلوة في حياتنا.

تبدأ حلقة الإهمال من أنفسنا إذ نهمل الاهتمام بذواتنا ولا نقوم بذلك لأجل أنفسنا ولكن لأجل الآخرين فما الفائدة ؟ هل يتم تقدير ذلك من الأخرين ؟

نستمر في إهمال أنفسنا لأجل الغير ومع مرور الوقت يصبح لهم حق مكتسب وممنوع علينا… بينما نحن من حرمنا أنفسنا منه …. أليس ذلك صحيحًا يا صديقي؟

للقضاء على تلك الظاهرة في أي مجتمع يجب أن نهتم أولًا بأنفسنا … فمن يهتم بنفسه يهتم ببيته ويهتم بعمله ويهتم بأصدقائه.

الاهتمام بالذات أولى خطوات الاهتمام …. كيف ذلك ؟

يجب من البداية أن نقدر أنفسنا ونهتم بها …

الإهتمام بالعناية الجسدية والشخصية (مش كل حاجة العيال أولى أو البيت أولى)

الاهتمام بالتطوير الذاتي (معرفة ما هو جديد لتطوير النفس )

الاهتمام بالتطوير الروحي (الاهتمام بالعبادات والروحانيات)

كلها أفعال بسيطة جدااا ولا تأخذ حيزًا من الوقت ولا من المال ولكن يجب أن نغير مفهوم شمعة تحترق من أجل الآخرين لان تلك الشمعة تترك مهملة وتهمل نفسها وفي النهاية تحرق من حولها والسبب أنها من البداية أهملت نفسها ….

لا بد وأن يعود الاهتمام بالنفس على كل المجتمع…. لكي نتطور ونصبح من المتقدمين فالبداية بالفرد الواحد ثم تنتشر الثقافة في المجتمع ككل!

سامع حد بيقول بس دي أنانية ؟!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

لا يا صديقي ليست أنانية لأن الاهتمام بنفسك من الدين والإيمان وليس من الأنانية والطمع ...

وإذا كان الأمر كذلك، أليس من الأنانية أن تجعلهم يهملوا أنفسهم ويهتموا بك أنت كذلك؟! تلك هي الأنانية!

الأم التي تهمل نفسها وفي النهاية يحيد أولادها عن الطريق الصحيح وفي النهاية وينتهي بها الأمر، لا هي ربت كويس ولا اهتمت بنفسها.

يا صديقي المهمل مهمل في كل شئ فنصبح شئ فشيئا لذوينا مجرد بنك أو خادمة أو ...الخ

أليس ذلك ما يحدث في النهاية ؟

الاهتمام عبادة دينية في القرآن الكريم تحدث في أنفسهم … ( إِنَّ اللّهَ لاَ يُغَيِّرُ مَا بِقَوْمٍ حَتَّى يُغَيِّرُواْ مَا بِأَنْفُسِهِم ْ) [الرعد:11]

فالتغيير يبدأ بملاحظة النفس والاهتمام بها!

اهتموا بأنفسكم بالشكل الصحيح لتهتموا بكل شئ في الدنيا سواء بيت أو أهل أو عمل!

وداعًا للاهمال وأهلاااا بالاهتمام….

مقالات أخرى قد تهمك عن الصحة النفسية

مفاتيح تغيير العادات السيئة

كيف أتخلص من الكسل والتسويف؟

حرر نفسك من قيودها

ليه بعد كل فشل نجاح؟

لو ضحيت كتير تعمل ايه

كيف أتخلص من الاضطهاد؟

متى ثقتي بنفسي تصبح غرورًا؟

من أين بدأ الإهمال؟

كيف أعالج نفسي من قيودها

كيف أتصالح مع نفسي وأنا تخين

الدوافع النفسية وراء الإلحاد

أشعر أني ضحية محيطي

خطوات للحصول على ما تريده

خطوات التصالح مع الذات

كيف أوقف التفكير السلبي

كيف أعرف نفسي


دمتم بخير وسلام وسعادة :)
أحمد عبدالله
لايف كوتش ومعالج بالطب التكميلي
ومؤسس نفسيكو www.nafsico.com

لحجز الجلسات رجاء التواصل على 201204900556+

صفحتناي على الفيسبوك:

مجموعة نفسيكو على الواتس What's app، اضغط هنا:
https://chat.whatsapp.com/BwLeRcS1i680PpgWkArvsm 
من خلال مجموعة على Telegram تليجرام، اضغط هنا:
t.me/Nafsico

للمزيد عن اللايف كوتش أحمد عبدالله: LinkedIn:
https://www.linkedin.com/in/ahmed-abdallah-317b00174/